شاهد.. لحظات مرعبة لركاب سقطت بهم الحافلة في بحيرة بتركيا

نشكركم لمتابعه خبر من موقع الرسالة شاهد.. لحظات مرعبة لركاب سقطت بهم الحافلة في بحيرة بتركيا

أظهر مقطع فيديو، يتمّ تداوله على نطاقٍ واسع في تركيا، بعد نشره موقع صحيفة “يني شفق” Yeni Şafak، حادث سير في ولاية ملاطية جنوب شرقي تركيا، حيث تدهوّرت حافلة نقلٍ كبيرة سقطت في بحيرة سد كاركايا، بعدما فقد السائق السيطرة عليها رغم أنه حاول الابتعاد عن البحيرة، لكن محاولاته باءت بالفشل.

ويُسمع في مقطع الفيديو الذي علّق عليه آلاف الأتراك، صراخ السائق والركّاب الذين كانوا ينتقلون عبر حافلة نقلٍ داخلي من منطقة باطال غازي إلى باسكيل في ولاية ملاطية بعدما سقطت في البحيرة، وقد وثّقت كاميرات المراقبة، الداخلية والخارجية، محاولة السائق والركّاب الخروج من الحافلة بعد سقوطها.

وأدى خروج الحافلة عن السيطرة ووقوعها في البحيرة إلى إصابة 4 ركابٍ بجروحٍ طفيفة، وفق ما أفادت وسائل إعلامٍ تركية محلّية والتي أشارت إلى أن الحافلة كانت تقلّ عدّة أشخاص ولم تكن ممتلئة ولذلك لم تُسجّل أي حالة وفاة جرّاء الحادث، في حين تمّ نقل المصابين إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج.

وبحسب وسائل إعلامٍ محلّية، فقد حصل عطل في مكابح الحافلة وهو ما أدى لفقدان السائق السيطرة عليها وسقوطها في البحيرة.

وطالب مغرّدون أتراك عبر موقع “تويتر”، شركات النقل الداخلي بضرورة إجراء صيانةٍ دورية للحافلات التي تقل الركاب عبر مدن البلاد لاسيما مع تكرار حوادث السير، تجنباً لوقوع المزيد منها مستقبلاً.

وذكرت مواقعٍ تركية أن حالة المصابين مستقرة، إذ كانت مختلف الإصابات طفيفة وناجمة عن تدافع الركاب الذين حاولوا الخروج من الحافلة بعجالة.

وتشهد تركيا سنوياً آلاف الحوادث المميتة تحصل أكثرها في مدينة اسطنبول، ثاني أكبر مدن البلاد وأكثرها ازدحاماً.

ومطلع الشهر الماضي، أصيب 33 شخصاً بجروح في حادثٍ مميت وقع في مدينة اسطنبول بعدما اصطدمت حافلة نقلٍ داخلي بميترو، ما أدى لخروجه عن السكة، علاوة على اصطدام حافلة الركاب بعددٍ من السيارات وبحاجزٍ أمني في شارع رئيسي وسط المدينة.



[


]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X الاكثر زيارة