عقوبات أميركا تساهم بتوطيد العلاقات بين إيران وروسيا

شكرا لكم لمتابعتكم خبر عن عقوبات أميركا تساهم بتوطيد العلاقات بين إيران وروسيا
[


]

اعتبر رئيس البرلمان الإيراني محمد باقر قاليباف اليوم الاثنين أن العقوبات الأميركية على طهران وموسكو تشكل “أكبر تهديد” في الوقت الراهن.

وأضاف قاليباف في مؤتمر صحفي مع رئيس مجلس النواب الروسي (الدوما) فياتشيسلاف فولودين أن “الضغوط” على البلدين تتطلب العمل المشترك والتعامل الاستراتيجي لتجاوز المرحلة.

وقال رئيس البرلمان الإيراني أنه بحث مع رئيس الدوما التعاون المصرفي والمالي بما يساهم في تبادل العملات بين البنكين المركزيين.

بدوره، وصف فولودين، الذي يزور طهران، المحادثات مع المسؤولين الإيرانيين بأنها “واضحة وشفافة”، قائلاً إن الطرفين “اتخذا بعض القرارات”، دون الخوض في تفاصيل.

واعتبر فولودين العقوبات الأميركية تساهم في دفع العلاقات بين إيران وروسيا، قائلاً إن “الحظر الذي تفرضه أميركا وحلفائها سيدفع إلى المزيد من الانسجام والتعاون بين موسكو وطهران”.

مسيرة إيرانية في أوكرانيا (أرشيفية)

مسيرة إيرانية في أوكرانيا (أرشيفية)

كما قال فولودين خلال الاجتماع الثالث للجنة التعاون بين مجلس الدوما والبرلمان الإيراني في طهران: “تواجه روسيا وإيران اليوم بنجاح التوسع الدولي للولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي، وهذا يؤكده ضغط العقوبات غير المسبوق على بلدينا”.

وأضاف أن واشنطن “وأتباعها” ترغب في وقف تطور روسيا وإيران، و”تتدخل في الشؤون الداخلية وتنشر معلومات مضللة”، مشيراً إلى أن “هذه المحاولات محكوم عليها بالفشل”. كما اعتبر أن تطوير الحوار بين روسيا وإيران مهم لضمان الأمن الدولي.

وشدد على أن “ضغط العقوبات المشترك، والتحديات المشتركة توحد” البلدين.

يذكر أن فولودين كان قد وصل إلى طهران أمس الأحد على رأس وفد برلماني في زيارة رسمية تستغرق يومين.

[


]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X الاكثر زيارة