وزير الإنتاج الحربي: نسعى لتحقيق مزيد من الإنجازات

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن وزير الإنتاج الحربي: نسعى لتحقيق مزيد من الإنجازات

توجّه المهندس محمد صلاح الدين مصطفى، وزير الدولة للإنتاج الحربي بخالص آيات الشكر والامتنان للرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، والدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، على تجديد الثقة لاستمرار توليه للحقيبة الوزارية للإنتاج الحربي، جاء ذلك عقب قيام الوزير ‘محمد صلاح’ بأداء اليمين الدستورية أمام السيد الرئيس.

وزير الإنتاج الحربي يشكر القيادة السياسية بعد تجديد الثقة

وثمّن وزير الدولة للإنتاج الحربي الثقة الغالية لقائد المسيرة الوطنية الرئيس عبد الفتاح السيسي على هذه الثقة الغالية التي يعتبرها وسام شرف يعتز به، متعهداً ببذل أقصى جهد لخدمة الوطن، قائلا: ‘تجديد ثقة القيادة الرشيدة يضع على عاتقي مسؤوليات أكبر للمساهمة مع كل زملائي في مسيرة البناء والتقدم التي تشهدها الدولة المصرية على جميع الأصعدة وعزمها على المضي قدماً في تحقيق أهدافها ورؤيتها لمستقبل أفضل لأبناء الوطن’، مؤكداً على أنه سيتم استكمال ما بدأناه خلال السنوات الماضية من جهود لرفعة شأن الإنتاج الحربي، مضيفاً: ‘يسعدنا بوزارة الإنتاج الحربي أن نكون جزءاً من الإنجازات العظيمة التي تحققت في البلاد على مدار السنوات السابقة وهي الإنجازات التي تمت بفضل الله ثم بدعم القيادة السياسية، وسنسعى لتحقيق المزيد من النجاحات ودعم الوطن والمواطن وذلك بعقول وأيدي أبناء الإنتاج الحربي المخلصين’، مؤكداً أن ‘الإنتاج الحربي’ يزخر بإمكانات تكنولوجية وتصنيعية وفنية وبنية تحتية وكوادر بشرية متميزة تؤهلها لتلبية مطالب القوات المسلحة من منتجاتها المختلفة (سواء ذخائر، أسلحة، معدات، أنظمة إلكترونية متطورة) وكذا المشاركة بفاعلية في مختلف المشروعات القومية الكبرى.

توطين أحدث تكنولوجيات التصنيع

وأوضح المهندس محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي أن هناك توجيهات رئاسية بالسير على المخططات الموضوعة للوزارة وتطويرها بشكل مستمر والعمل على دعم زيادة المكون المحلي في المنتجات النمطية وتوطين أحدث تكنولوجيات التصنيع بمختلف المجالات سواء العسكرية أو المدنية داخل شركات الإنتاج الحربي، بالإضافة إلى التكامل مع القطاع الخاص في قطاعات التصنيع المختلفة، والعمل على إقرار المزيد من البحوث التي تستهدف تطوير التكنولوجيات المستخدمة في الإنتاج، ومراعاة العمل على سرعة تنفيذ المشروعات التي تشارك شركات ووحدات الإنتاج الحربي في تنفيذها وذلك بأعلى كفاءة مطلوبة، مع الاهتمام بالاستثمار في رأس المال البشري عبر تأهيل وتدريب كل العاملين بمختلف الجهات التابعة وتوفير سبل الدعم والرعاية والتمكين لهم إيماناً بأهمية العنصر البشري الذي تقوم عليه العملية الإنتاجية، لافتاً إلى أنه سيتم الحرص على تنفيذ هذه التوجيهات الرئاسية خلال الفترة المقبلة.

الحفاظ على الأصول والخدمات والموارد

وأشار الوزير إلى أن المتغيرات الدولية الأخيرة انعكست داخلياً على كل دول العالم ومنها مصر وفرضت العديد من التحديات التي تتطلب مواصلة العمل الدؤوب لمواجهة التداعيات السلبية لهذه المتغيرات.

بدوره صرّح محمد عيد بكر المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة أن الوزير ‘محمد صلاح’ سيحرص خلال الفترة المقبلة على متابعة تنفيذ خطط تطوير ترتكز على الالتزام بالقيم الأساسية التي يقوم عليها العمل في الإنتاج الحربي مثل العمل بروح الفريق ونقل المعرفة والمشاركة بالمعلومات والأفكار والالتزام بالابتكار والتحسين المستمر والسعي لأقصى معدلات الجودة والوفاء بالتعهدات والحفاظ على الأصول والخدمات والموارد.

جدير بالذكر أن المهندس محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي حاصل على بكالوريوس الهندسة بعام 1983 (الكلية الفنية العسكرية)، وحصل على ميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة من الطبقة الأولى ونوط الخدمة الممتازة وميدالية 25 يناير ونوط الواجب العسكري من الطبقة الأولى، تدرج في عدة وظائف منها قائد ورشة لواء مظلات، ومساعد مدير المركبات للتسليح (عام 2009)، ونائب رئيس هيئة تسليح القوات المسلحة (عام 2016)، ورئيس القطاعات الفنية للهيئة العربية للتصنيع، ومستشار مدير عام الهيئة العربية للتصنيع، ومستشار وزير الدولة للإنتاج الحربي، ثم منصب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب، ثم تولى منصب وزير الدولة للإنتاج الحربي بشهر أغسطس لعام 2022.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً