هل تكون المجموعة الاقتصادية طوق النجاة؟.. الجميع ينتظر الوصول للبر

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن هل تكون المجموعة الاقتصادية طوق النجاة؟.. الجميع ينتظر الوصول للبر

تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، جاءت أشبه بطوق النجاة، وذلك بعد مرور البلاد بمحنة اقتصادية كبيرة، حيث شمل التشكيل مجموعة من الوزراء وكان أهمها المجموعة الاقتصادية، المطلوب منها أن تمتلك خطط سريعة لإعادة التوازن المطلوب للاقتصاد، وجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وإنعاش السوق المحلي ورفع المستوى المعيشي للمواطن.

واليوم في أول لقاء للحكومة الجديدة، كشف الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، عن استحداث مجموعات وزارية جديدة متخصصة وكان من أهمها المجموعة الاقتصادية، مشيرًا إلى أن تلك المجموعة ستتكون من عددًا من الوزراء وسوف يرأسها وزير معني أو رئيس الوزراء’.

وأكد أن الاجتماع سيكون أسبوعيًا، مشيرًأ إلى أن هناك مستهدفات للمجموعة لحل كل المشكلات العرضية فيما بينها، ويجتمع بهم رئيس الوزراء كل أسبوعين أو شهريًا’.

عهود المجموعة الاقتصادية بعد حلف اليمين

وزير المالية يتعهد بتخفيف أعباء المواطنين

وكان تحدث أحمد كوجك وزير المالية، عن برنامج عمل الوزارة خلال المرحلة المقبلة، قائلا: ‘سنبذل كل ما في وسعنا لتخفيف الأعباء المعيشية عن المواطنين خلال التنفيذ الفعلي للموازنة العامة للدولة في العام المالي الجديد؛ حيث نعمل على التوسع في الحماية الاجتماعية ببرامج أكثر استهدافًا للمستحقين للدعم في مواجهة التضخم’.

وزير التموين سيعمل على استقرار الأسعار

ومن جانبه قال وزير التموين شريف فاروق، إن الوزارة ستقوم بتلبيه احتياجات المواطنين من السلع والخبز المدعم وتهدف إلى الحفاظ على استقرار الأسعار من خلال توفير السلع وتكوين مخزون إستراتيجي كبير من السلع والتأكد من جودة المقدم للمواطن على منظومة الدعم من خبز وسلع تموينية.

وزير البترول سيعمل على جذب مزيد من الاستثمارات للقطاع

وقال وزير البترول، كريم بدوي، إن المرحلة الحالية ستشهد استكمال المشروعات التي تم البدء فيها وتحقيق الأولويات المستهدفة ، وعلى رأسها المزيد من تأمين الإمدادات البترولية للسوق المحلية والقطاعات الاقتصادية والخدمية ، وأن برنامج العمل الذى تقوم به الدولة المصرية الحديثة قائم على البناء والتنمية المستمرة واستكمال الإنجازات ودعم مسيرة العمل .

وزير الاستثمار والتجارة سيسعي لزيادة الاستثمار الأجنبي ومضاعفة الصادرات

قال وزير الاستثمار والتجارة الخارجية، المهندس، حسن الخطيب، إن الأولوية خلال الفترة القادمة ستكون لزيادة الاستثمار الأجنبى والمحلي بشكل كبير، وذلك من خلال التركيز على تحسين بيئة الاستثمار وجعل البيئة الاستثمارية منافسة ومراعاة التنافسية في المنطقة مع جذب الاستثمار الأجنبي والمحلي بشكل كبير يغطى الفجوات الموجودة.

وزير الصناعة سيعمل على تقليل البيروقراطية لإنشاء مصانع جديدة

قال الفريق كامل الوزير، إنه سيتم الاستفادة من مشروعات البنية الأساسية التي تم إنجازها لتطوير الصناعة في كافة المجالات وفقا لخطة شاملة ترتكز على ترشيد الواردات والاكتفاء من الصناعات التي يتم استيرادها من الخارج والتي تكلف الدولة عملة صعبة.

كما سنعمل على تشجيع الصادارات والاستفادة بما تتمتع به مصر من مواد وخامات أولية وصناعات لها سمعة كبير جدا مثل صناعات الغزل والنسيج والتشييد والبناء والحديد والاسمنت والسيراميك وغيرها.

تشكيل حكومة جديدة

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد كلف الدكتور مصطفى مدبولي بتشكيل حكومة جديدة، من ذوي الكفاءات والخبرات والقدرات المتميزة، تعمل على تحقيق عدد من الأهداف، على رأسها الحفاظ على محددات الأمن القومي المصري في ضوء التحديات الإقليمية والدولية، ووضع ملف بناء الإنسان المصري على رأس قائمة الأولويات، خاصة في مجالات الصحة والتعليم، ومواصلة جهود تطوير المشاركة السياسية، وكذلك على صعيد ملفات الأمن والاستقرار ومكافحة الإرهاب بما يعزز ما تم إنجازه في هذا الصدد، وتطوير ملفات الثقافة والوعي الوطني، والخطاب الديني المعتدل، على النحو الذي يرسخ مفاهيم المواطنة والسلام المجتمعي.

وتضمنت تكليفات الرئيس بشأن تشكيل الحكومة الجديدة مواصلة مسار الإصلاح الاقتصادي، مع التركيز على جذب وزيادة الاستثمارات المحلية والخارجية، وتشجيع نمو القطاع الخاص، وبذل كل الجهد للحد من ارتفاع الأسعار والتضخم وضبط الأسواق، وذلك في إطار تطوير شامل للأداء الاقتصادي للدولة في جميع القطاعات.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً