“محكمة ميتا” تنظر في قضيتين بشأن صور إباحية مزيفة لنساء مشهورات

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن “محكمة ميتا” تنظر في قضيتين بشأن صور إباحية مزيفة لنساء مشهورات

أعلن المجلس الإشرافي لشركة ميتا أنه ينظر في قضيتين تتعلقان بصور إباحية مزيفة لنساء مشهورات.

يأتي ذلك بعد شهرين من وقوع فضيحة “تزييف عميق” تعرضت لها النجمة تايلور سويفت. المجلس الملقب بـ “المحكمة العليا” في مجموعة ميتا، والذي يتألف من أعضاء مستقلين، هو المسؤول عن البت في القضايا المتعلقة بالإشراف على المحتوى.

تم اختيار الحالتين لتقويم فعالية قواعد ميتا وتطبيقها في معالجة مشكلة الصور الإباحية التي تنشأ عن الذكاء الاصطناعي.

وذكر بيان صادر عن المجلس أن الحالة الأولى تتعلق بصورة انتشرت على إنستجرام تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي، تصور امرأة عارية تشبه شخصية عامة هندية. تلقى أحد المستخدمين شكوى بشأن عدم سحب الشركة لهذه الصورة.

أما الحالة الثانية، فتتعلق بصورة نُشرت على مجموعة فيسبوك وتظهر امرأة عارية مع رجل في وضع مخل، وتبدو وكأنها شخصية عامة أميركية.

في إطار جهودها لمكافحة هذه الظاهرة، أزالت ميتا الصورتين وأضافتهما إلى بنك المحتوى الخاص بها، والذي يعمل على تحديد وحذف الصور الإشكالية من منصاتها.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً