مأساة بالإسكندرية.. مات الأخ فلحقت به شقيقته بعد ساعتين من وفاته

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن مأساة بالإسكندرية.. مات الأخ فلحقت به شقيقته بعد ساعتين من وفاته

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي ‘فيسبوك’ واقعة مأساوية شهدتها منطقة الكيلو 59 الإسكندرية القاهرة الصحراوي، إثر وفاة شاب في العقد الثالث من العمر، وبعد ساعتين من وفاته لحقت به شقيقته لحزنها الشديد عليه، إثر أصابتها بصدمة وانهيار شديد حزناً على فراقه.

وفاة شاب ولحقت به شقيقته في الإسكندرية

خيم الحزن على منطقة الكيلو 59 بعد وفاة شاب يدعى ‘مستور عوض الصريحي’ وعقب مرور ساعتين من وفاة الشاب لحقت به شقيقته التي لم تتحمل خبر فراق شقيقها ولحقت به حزناً على فراقه.

الشاب المتوفي

وانتشرت حالة من الحزن والآسى بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مرددين عبارات لنعى الشاب وشقيقته.

ويؤكد أقارب المتوفى، أنه كان يتصف بحسن الخلق والمحبة والمودة في المنطقة، وأن خبر وفاته كان صدفة ولم تستطيع شقيقته تحمل هذه المأساة ولحقت به بعد ساعتين من وفاته.

الشاب المتوفي

الشاب المتوفي

وعلق رواد مواقع التواصل على وفاة الأخ وشقيقته بعبارات حزن قائلين:’ لحقت به في الجنة’، ‘ربنا يجمعهم على خير. ربنا كاتلبهم أنهم يعيشوا مع بعض.. جمعهم الله في الجنة سويًا’.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً