سعيدة فتحي تحصل على الماجستير في أثر تطبيق التأمين الإلكتروني على أداء شركات التأمين

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن سعيدة فتحي تحصل على الماجستير في أثر تطبيق التأمين الإلكتروني على أداء شركات التأمين

حصلت الباحثة سعيدة فتحي دياب مرعي، المعيدة بقسم الرياضة والتأمين بكلية التجارة جامعة بني سويف، على درجة الماجستير من جامعة بني سويف، وذلك عن رسالتها ‘أثر تطبيق التأمين الإلكتروني على أداء شركات التأمين بالتطبيق على شركات التأمينات العامة بالسوق المصري’، والتي انتهت إلى عدة نتائج وتوصيات.

وناقشت الباحثة رسالتها أمام لجنة تحكيم مكونة من الدكتور محمد نادي عزت حسين، أستاذ ورئيس قسم الرياضة والتأمين وعضو اللجنة العلمية الدائمة للترقية الأساتذة والأساتذة المساعدين تخصص التأمين بكلية التجارة جامعة بني سويف، والدكتور محمد محمد محمد عطا، أستاذ ورئيس قسم التأمين والأساليب الكمية وعضو اللجنة العلمية الدائمة لترقية الأساتذة والأساتذة المساعدين تخصص التأمين بكلية التجارة جامعة سوهاج، والدكتور عيد أحمد أبو بكر مصطفى، أستاذ ورئيس قسم الرياضة والتأمين السابق ووكيل الكلية لشؤون التعليم والطلاب وعضو اللجنة العلمية الدائمة لترقية الأساتذة والأساتذة المساعدين تخصص التأمين بكلية التجارة جامعة بني سويف، والدكتور محمد محمد السيد حافظ، أستاذ مساعد بقسم الرياضة والتأمين ومدير مركز الدراسات المالية والتجارية بكلية التجارة جامعة بني سويف، كما شارك عدد من الأهل والأصدقاء فى فعاليات المناقشة والاحتفال بنجاح الباحثة وحصولها على درجة الماجستير.

مناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي ديابمناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي دياب

تأثير تطبيق التأمين الإلكتروني على أداء شركات التأمين في مصر

ورصدت رسالة الماجستير أثر تطبيق التأمين الإلكتروني على أداء شركات التأمين في مصر، وذلك لما تواجهه شركات التأمين من تحديات تنافسية نتيجة للتطور الكبير والسريع على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي، موضحة أن الانفتاح العالمي وتخفيف القيود النظامية وتطور التكنولوجيا تعتبر من أهم التغيرات الحالية، والتي تؤثر بصورة مباشرة على شركات التأمين، مما أدى ذلك إلى زيادة الاهتمام بتطوير الخدمات الإلكترونية التي تقدمها هذه الشركات وخصوصًا الشركات التي تنتج الخدمات كشركات التأمين، حيث بات التطور التكنولوجي في مجال الخدمات الإلكترونية يسمح للعملاء بالمفاضلة بين الخدمات المقدمة من قِبل هذه المنظمات واختيار المناسب حسب حاجاتهم ورغباتهم.

مناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي ديابمناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي دياب

وأكدت الباحثة سعيدة فتحي دياب مرعي، أن شركات التأمين تخطو خطوات متأنّية للاستفادة من الخدمات الإلكترونية ويمكن غزو هذا التأنّي للاستفادة من خدمات التأمين الإلكترونية إلى الفكرة السائدة لدى العملاء بأن عمليات التأمين الإلكتروني محفوفة بالمخاطر، لافتة إلى أنه بات من الضروري السعي لتطوير الخدمات الإلكترونية وخصائصها من أجل توثيق وبناء العلاقات مع العملاء وتحقيق رضاهم، الأمر الذي جعل مسألة تطوير وتقديم خدمات التأمين الإلكتروني من الجوانب التي ينبغي معرفة تأثيرها على تحقيق رضا عملائها والحفاظ على حصتها السوقية.

مناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي ديابمناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي دياب

وأوضحت الدراسة، أهمية سعي شركات التأمين إلى إلقاء الضوء على أبعاد جودة الخدمة التأمينية الإلكترونية المقدمة عبر المواقع الإلكترونية لشركات التأمين المصرية وقياس تأثيرها على أداء هذه الشركات مـن خلال الحفاظ على مدى إقبال العملاء على المواقع الإلكترونية لشركات التأمين للحصول على الخدمة التأمينية، وكذلك على درجة ولائهم تجاه هذه الشركات، من خلال تحسين الخدمات الإلكترونية التي تقدمها من أجل توثيق وبناء العلاقات مع العملاء وتحقيق رضاهم، مما يجعل مسألة تطوير وتنويع خدمات التأمين الإلكترونية ومعرفة العوامل المؤثرة في جودتها من الجوانب التي ينبغي الاهتمام بها نظرًا لتأثيرها على تحقيق رضا العملاء، والحفاظ على الحصة السوقية وتحسين القدرة التنافسية.

وتابعت الدراسة، أن المحرك الأساسي لتطوير الخدمة الإلكترونية وتحسين مستوى جودتها يتمثل في التعرف على العوامل المؤثرة فيها أو ما يُعرف بأبعاد جودة الخدمة الإلكترونية، وكذلك مدى تأثير هذه الأبعاد على رضا العملاء.

مناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي ديابمناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي دياب

وتوصلت الباحثة في ختام رسالة الماجستير إلى عدة نتائج نظرية وعملية، من بينها أن من أهم المشكلات الأساسية لجميع مواقع التأمين على شبكة الإنترنت هو المعدل المنخفض لتكرار الزيارات من قِبل العملاء وطالبي التأمين، كما تبين أﻥ ﻓﻜﺭﺓ ﺍﻟﺘﺄﻤﻴﻥ ﺍلإﻟﻜﺘﺭﻭﻨﻲ ﺤﺩﻴﺜﺔ ﻋﻨﺩ ﺃﻏﻠﺏ ﺍﻟﺩﻭل ﻭﺨﺼﻭﺼًﺎ ﺍﻟﻨﺎﻤﻴﺔ ﻤنها، ﻓﻬﻲ ﺘﺘﻁﻠﺏ ﻤﺴﺘﻠﺯﻤﺎﺕ ﺘﻘﻨﻴﺔ ﻭﻓﻨﻴﺔ ﺘﺴﺎﻫﻡ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﻬﻭﺽ ﺒﻭﺍﻗﻊ ﺍﻟﺘﺄﻤﻴﻥ ﺍﻟﺘﻘﻠﻴﺩﻱ، وأن ﺍﻟﺘﻁﻭﺭ ﺍﻟﻬﺎﺌل ﻓﻲ ﻭﺍﻗﻊ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﺓ ﺍلإﻟﻜﺘﺭﻭﻨﻴﺔ اﺴﺘﻠﺯﻡ ﻅﻬﻭﺭ ﺍﻟﺘﺴﻭﻕ ﺍلإﻟﻜﺘﺭﻭﻨﻲ ﻟﺨﺩﻤﺎﺕ ﺍﻟﺘﺄﻤﻴﻥ، ﻟﺫﻟك ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺩﻭل ﺃﻥ ﺘﺴﻌﻰ ﺠﺎﻫﺩﺓ ﻨﺤﻭ ﺍﻟﺘﺤﻭل إﻟﻰ إﺠﺭﺍﺀ ﻋﻘﻭﺩ ﺍﻟﺘﺄﻤﻴﻥ إﻟﻜﺘﺭﻭنيًا ﺒﻤﺎ ﻴﺴﺎهم في ﺍﻟﺘﻨﻤﻴﺔ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻴﺔ ﻭﺠﺫﺏ ﺍﻻﺴﺘﺜﻤﺎﺭﺍﺕ إلى ﺒﻠﺩﺍﻨﻬﺎ.

وحذرت الرسالة من أن شبكة الإنترنت تمثل تهديدًا خطيرًا لأساليب التسويق التقليدية ولوثائق التأمين التقليدية وبالتالي لشركات التأمين التي ما زالت تمارس التأمين بشكل تقليدي، كما تبين ﻤﻥ ﺨﻼل الدراسة أﻥ ﺍﻟﺘﺄﻤﻴﻥ ﺍلإﻟﻜﺘﺭﻭﻨﻲ ﻴﺤﻘﻕ ﺠﻤﻠﺔ ﻤﻥ ﺍﻟﻤﺯﺍﻴﺎ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺘﻜﻭﻥ ﻋاملًا ﻤُﺸﺠّﻌًﺎ للعملاء ﻨﺤﻭ ﺍﻟﺘﻭﺠﻪ لإﺒﺭﺍﻡ ﻋﻘﻭﺩ ﺍﻟﺘﺄﻤﻴﻥ إﻟﻜﺘﺭﻭﻨﻴًﺎ، كما يُسهم التأمين الإلكتروني ﻓﻲ ﺘﺤﻘﻴق درﺠﺔ عالية ﻤن رﻀﺎ العملاء، وفي سهولة الدخول للأﺴواق المحلية والعالمية.

مناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي ديابمناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي دياب

وتوصلت الرسالة إلى عدم وجود فروق بين العملاء حسب فئات الدخل أو المستوى التعليمي من حيث كلًا من الرضا العام عن جودة الخدمة، والميل إلى استخدام الموقع الإلكتروني للشركة مستقبلًا، وأما من حيث درجة الولاء للشركة فإنه توجد فروق بين العملاء، حيث كان العملاء ذا مستوى التعليم الأعلى هم الأكثر ولاءً للشركة مقارنة بالعملاء ذوي مستوى التعليم الأدنى.

كما تبين أنه كلما زادت سهولة استخدام الموقع الإلكتروني والاهتمام بتصميمه وسرعة الاستجابة في الرد على العميل كلما زاد إقبال العملاء على الموقع الإلكتروني، وكذلك كلما زادت السرية والأمان ودقة المعلومات والموثوقية ودرجة ملائمة وحداثة الخدمة الإلكترونية كلما زاد إقبال العملاء على الموقع الإلكتروني.

مناقشة رسالة ماجستير الباحثة سعيدة فتحي دياب الباحثة سعيدة فتحي دياب تحتفل مع أسرتها

‫0 تعليق

اترك تعليقاً