حل أزمة الكهرباء.. الحكومة الجديدة تبدأ تنفيذ أول تكليف

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن حل أزمة الكهرباء.. الحكومة الجديدة تبدأ تنفيذ أول تكليف

في أول أيام عمل للحكومة الجديدة، اليوم الخميس، كانت أزمة الكهرباء، هي أول المشاكل المطروحة على طاولة مجلس الوزراء، للعمل على حلها، وذلك بعدما مرت مصر بصعوبات خلال الفترة الماضية، من حيث تخفيف الأحمال التي قرابة لمدة الثلاث ساعات في اليوم الواحد.

تكليفات مدبولي لـ الحكومة

فكانت أول تكليفات رئيس الوزراء للحكومة الجديدة، بأنهم مطالبون بوضع حل دائم لهذه المشكلة، قائلًأ: لقد قدمنا من قبل حلا استثنائيا لأشهر الصيف الحالية، عن طريق التعهد بتوفير نحو 1.2 مليار دولار لتمويل شراء المواد البترولية اللازمة لتشغيل محطات الكهرباء، ووعدنا بتقديم الحل النهائي بنهاية العام، وهو ما يلزم اتخاذ الإجراءات التي تضمن تنفيذ ذلك.

كما وجه رئيس الحكومة بضرورة العمل على ترشيد الاستهلاك واستكمال هذه المنظومة، ومواجهة ظاهرة سرقات الكهرباء، وغيرها من الظواهر العشوائية المخالفة للقانون، كما أشار إلى أن هناك تكليفات من الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بإسراع دخول قدرات كبيرة من الطاقة المتجددة على الشبكة الكهربائية.

إقامة محطات وشبكات الكهرباء

وأشار إلى أن مصر نجحت في إقامة محطات وشبكات الكهرباء بما يفي حاجة الاستهلاك المحلي مع وجود فائض كذلك، وهذا هو الأمر الأصعب، ولكن المطلوب الآن هو كفاءة التشغيل وهذه مهمة وزير الكهرباء، والأمر نفسه ينطبق على وزير البترول، حيث إنه يتعين العمل على زيادة الإنتاج ورفع الكفاءة التشغيلية، وفيما يخص وزير المالية فهناك قرار بتوفير الموارد المالية المطلوبة لحل هذه المشكلة.

كفاءة التشغيل وترشيد الاستهلاك

وبدوره أشار وزير الكهرباء إلى إجمالي الطاقة الجديدة والمتجددة التي سيتم إضافتها للشبكة قريبًا، كما استعرض الجهود التي يتم بذلها لرفع كفاءة التشغيل وترشيد الاستهلاك، وضبط الوصلات الخلسة بالتنسيق مع الجهات المعنية، مؤكدًا أنه جار العمل مع المسؤولين المعنيين على تكثيف تلك الجهود خلال الفترة المقبلة.

زيادة الإنتاج من المواد البترولية

وتحدث وزير البترول إلى أنه يتم حاليًا العمل على تنفيذ التكليفات الصادرة بشأن توريد الشحنات المطلوبة من المواد البترولية لقطاع الكهرباء، مشيرًا إلى أنه يتم العمل في الوقت نفسه على خطة متكاملة تتضمن زيادة الإنتاج من المواد البترولية؛ توفيرا للمطلوب لهذا القطاع المهم، وهو ما من شأنه أن يسهم في القضاء على مشكلة انقطاع الكهرباء بصورة جذرية.

ملف الكهرباء أولوية قصوى

ومن جانبه وزير المالية عما يحظى به ملف الكهرباء من أولوية قصوى لدى الوزارة وفق التكليفات الصادرة في هذا الشأن؛ من أجل العمل على حل هذه المشكلة، عن طريق توفير التمويل اللازم؛ لإتاحة المنتجات البترولية المطلوبة لتشغيل المحطات الكهربائية، لافتًا إلى التنسيق والتعاون في هذا الشأن مع وزيري الكهرباء، والبترول، والعمل على سداد المستحقات المطلوبة.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً