امضي يا عمي.. سيدة تصطحب جثة عمها المتوفى إلى البنك لسحب أموال بالبرازيل

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن امضي يا عمي.. سيدة تصطحب جثة عمها المتوفى إلى البنك لسحب أموال بالبرازيل

في واقعة غريبة من نوعها، اصطحبت سيدة في البرازيل، جثة عمها إلى البنك لمحاولة الحصول على قرض بقيمة 17000 ريال برازيلي، أي ما يعادل 3215 دولارًا أميركيًا، وهو الأمر الذي أثار حالة واسعة من الجدل.

وخلال السطور التالية يوضح ‘أهل مصر’، سيدة تصطحب جثة عمها المتوفي إلى البنك لسحب أموال بالبرازيل، ما القصة؟.

سيدة تصطحب جثة عمها المتوفي إلى البنك

وكانت السيدة البرازيلية ترفع رأس الرجل المتوفى أمام الموظفين الذين شعروا أن ثمة شيئًا غريبًا يحدث. وقال لها أحدهم: ‘لا أعتقد أن هذا قانوني. فهو لا يبدو بخير. إنه شاحب جداً’.

لترد عليه: ‘هو هكذا’، ثم توجهت بالقول للميت: ‘إن لم تكن على ما يرام، يمكنني اصطحابك إلى المستشفى. هل تريد العودة إلى هناك مرة أخرى؟’، بحسب ما ورد في صحيفة ‘ديلي ميل’ البريطانية.

والتقط الموظفون فيديو للمرأة، انتشر عبر منصات التواصل الاجتماعي، وهي تطلب من عمها المتوفى التوقيع على المستندات المخصصة للقرض!

في حين أضافت: ‘عمي، هل تسمع؟. عليك التوقيع. لا أستطيع التوقيع نيابة عنك’.

سيدة تصطحب جثة عمها المتوفي إلى البنكسيدة تصطحب جثة عمها المتوفي إلى البنك

وقام الموظفون باستدعاء سيارة الإسعاف والشرطة إلى البنك الواقع في ريو دي جانيرو، بينما المسعفون أن الرجل البالغ 68 عاماً كان قد توفي قبل ساعات قليلة من نقله للمصرف.

وتم القبض على المرأة التي قالت للشرطة إنها ابنة أخيه وهي التي تعتني به.

ولم يتم الإعلان بعد عن نتائج تشريح الجثة لتحديد سبب الوفاة.

وتحقق الشرطة فيما إذا كان هناك أشخاص آخرون متورطين بهذه الحادثة، وسط اشتباه بعملية احتيال منظمة.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً