النائبة مها عبد الناصر لـ تحيا مصر:«مفيش مؤيد ومعارض المصريين كلهم على قلب رجل واحد ضد العدو الصهيوني»

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على قرائتكم خبر النائبة مها عبد الناصر لـ تحيا مصر:«مفيش مؤيد ومعارض المصريين كلهم على قلب رجل واحد ضد العدو الصهيوني»

استنكرت النائبة مها عبد الناصر عضو مجلس النواب عن الحزب المصري الديمقراطي، التصريحات الاستفزازية من الكيان الصهيوني، قائلة:” الكيان الصهيوني مستمر في تصريحاته الاستفزازية ومكمل فيها ويضرب بالتحركات الدولية عرض الحائط فهم بلطجي العالم”.

النائبة مها عبد الناصر : المصريين هيكونوا على قلب رجل واحد ضد العدو الصهيوني

وأضافت النائبة مها عبد الناصر، في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر: الكيان الصهيوني لا يهتم  بأي كلام دولي ومستمر في التحرش بمصر هما شايفين أن مصر هي الهدف اللي قدامهم، معقبة:”كنائبة متفهمه فكرة الرد الدبلوماسي الذي يخرج من الخارجية المصرية لكني أرى أننا الآن وصلنا لمرحلة  مينفعش معاها ردود دبلوماسية.. جابوا أخرنا كشعب ودولة ولازم يكون لينا موققف ونصعد حدة الخطاب”.

وتابعت عضو مجلس النواب عن الحزب المصري الديمقراطي: نطالب بسحب سفرينا من هناك وننهي عمل البعثة الدبلوماسية الخاصة بهم في مصر، وهذا أقل رد ولابد أن يكون هناك رد على ما قاموا به من مغالطات، مضيفة:”هما نسيوا مصر  وشعب مصر..  أمننا القومي مفيهوش هزار والوقت دا مش هيكون فيه معارض ومؤيد لكن المصريين هيكونوا على قلب رجل واحد ضد العدو الصهيوني.. واضح أنهم نسيوا مين  مصر والمصريين”.

النائبة مها عبد الناصر: كل القوى السياسية ضد أي شيء يمس الأمن القومي

وأكدت النائبة مها عبد الناصر: الشأن الداخلي لا يعني أحد وليس له علاقة بأمننا القومي وكل القوى السياسية ضد أي شيء يمس الأمن القومي.

تصريحات وزير المالية الإسرائيلي تحريضية وغير مقبولة وتكشف عن نهم للقتل والتدمير

وصرح السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأنه من المؤسف والمشين أن يستمر وزير المالية الإسرائيلي “سموتريتش” في إطلاق تصريحات غير مسئولة وتحريضية، ولا تكشف إلا عن نهم للقتل والتدمير، وتخريب لأية محاولة لاحتواء الأزمة في قطاع غزة. 

واعتبر المتحدث باسم الخارجية المصرية، أن مثل تلك التصريحات غير مقبولة جملة وتفصيلاً، حيث تسيطر مصر بشكل كامل على أراضيها، ولا تسمح لأي طرف بأن يقحم اسم مصر في أية محاولة فاشلة لتبرير قصور أدائه.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً