للكبار فقط .. شاهد اخر فيديو قوي للهشكة سما المصري قبل ساعات من القبض عليها وهي عارية كما ولدتها أمها وتقدم نصائح ساخنة للستات ( شاهدوا الفيديو )

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

إعتادت الراقصة ​سما المصري​ خلال فترة تواجدها على السوشيال ميديا، على إثارة الجدل من خلال نشر مقاطع فيديو وهي تستحم تارةً وأحياناً وهي على السرير ومرات أخرى تركز الكاميرا في مقاطع الفيديو التي تلتقطها على مؤخرتها.

وفي أخر فيديو نشرته عبر حساباتها على مواقع التواصل الإجتماعي قبل القبض عليها، ظهرت سما المصري وهي داخل جاكوزي، وترتدي ملابس البحر وفوقها Paraillot أزرق شفاف ، فكشف عن جسمها بشكل واضح وبارز.

وقدمت سما المصري خلال الفيديو المثير للجدل نصائح للسيدات للحصول على نظافة البشرة وتنعيمها، وأرفقت الفيديو بتعليق في صفحتها جاء فيه: “هوبا هوبا هووووب.. الفيديو الجديد بتاع كيفية تنعيم الجسم وجلسات الجاكوزي للحريم”.

▪︎ من هي سما المصري وماهو اسمها الحقيقي؟

سما المصري، واسمها الحقيقي “سامية”، وهي ممثلة ومغنية، عملت في بدايتها كمذيعة بقناة المحور الفضائية بعد تخرجها من الجامعة لكنها تركت هذا المجال وتفرغت للعمل في المجال الفني وتنحدر الى أسرة مصرية.

أنهت دراستها الجامعية بكلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية تحصلت على ليسانس آداب وتربية، ونزحت للقاهرة وحدها وبدأت حياتها بالعمل في بازار لبيع التحف والعمل بالسياحة تركته ثم عملت فترة بالبورصة في العلاقات العامة. التسويق واستمرت سنة ثم تركتها وسافرت للخارج.

قامت بإنتاج أول كليباتها وهو منفسن، إخراج سامح عبد العزيز وبعدها شاركت آخرين في حفلاتهم مثل مجد القاسم، محمد فؤاد، حكيم والعمدة، غنت ومثلت فيديو كليب بعنوان «يا أحمد يا عمر» ضمن أحداث فيلم مجانين نص كوم والذي كان سببا في شهرتها سبب جدلا كبيرا حول كيفية لبسها وطريقة رقصها التي اعتبرها الجمهور فاضحة وغير لائقة، آخر أعمالها إنشاء قناة فلول.

سما المصري متهمة بالفسق والفجور

قضت المحكمة الاقتصادية في مصر في أواخر العام 2020، بسجن سما المصري ثلاثة أعوام وسداد غرامة قدرها 300 ألف جنيه بتهمة التحريض على الفجور والتعدي على الأخلاقيات العامة بعد نشر صور ومقاطع مصورة مختلفة على الشبكات الاجتماعية.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة المصرية أن المتهمة سامية أحمد عطية عبدالرحمن، وشهرتها سما المصري، نشرت صورا ومقاطع مرئية مُصورة لها خادشة للحياء العام عبر حساباتٍ خاصة بها بمواقع إلكترونية للتواصل الاجتماعي، وإتيانها علانية أفعالا فاضحة مخلة، وإعلانها بالطرق المُتقدمة دعوة تتضمن إغراء بالدعارة ولفت الأنظار إليها.

وتراجعت المحكمة الاقتصادية حينها عن الحكم وقامت بتخفيف سجن سما المصري إلى سنتين بدلا من ثلاث سنوات، مع الإبقاء على مبلغ الغرامة وقدره 300 ألف جنيه (19 ألف دولار)، لإدانتها بالتحريض على الفسق، وفق ما أفادت جريدة “الوطن”.

أزمة سما المصري مع ريهام سعيد

أصدرت المحكمة الاقتصادية، في 2020/8/27، حكما بحبس الفنانة سما المصري، لمدة عامين وتغريمها 200 ألف جنيه مصري، لإدانتها في قضية سب وقذف الإعلامية ريهام سعيد.

وتعود القضية إلى أغسطس ٢٠١٩، حيث قال أمر الإحالة: “سما المصري سبت بطريق التليفون المجني عليها ريهام سعيد بأن وجهت لها العبارات والألفاظ، وذلك بأن ظهرت في مقطع مصور وجهت إليها فيه العبارات المبينة وصفها سب وقذف، ونشرت ذلك المقطع وأرسلته إلى أصدقائها عبر تطبيق الواتس آب”.

واعتبر أمر الإحالة أن سما المصري “اعتدت على المبادئ والقيم الأسرية في المجتمع المصري، وذلك بأن ظهرت بمقطع مصور وأرسلته إلى أصدقائها عبر تطبيق الواتس آب، وقامت بنشر معلومات وأخبار عن طريق الشبكة المعلوماتية تستسهل خصوصية المجني عليها ريهام سعيد بأن ارتكبت الأفعال محل الاتهام الأول وإرسالها إلى أصدقائها عبر تطبيق الواتس آب على النحو المبين بالتحقيقات”.

يذكر إن الإعلامية ريهام سعيد أعلنت مطلع العام الحالي 2022، تنازلها عن القضية التي رفعتها ضد سما المصري، لكن المحكمة الاقتصادية، رفضت استشكال سما المصري، الراقصة الاستعراضية، لوقف تنفيذ حبسها 6 أشهر بتهمة سبّ وقذف ريهام سعيد.

وانهارت سما المصري بعد سماع الحكم باستمرار حبسها، خصوصا بعد تنازل الإعلامية ريهام سعيد عن الدعوى المرفوعة ضدها.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً