لامس مناطق محظورة بحجة تدليكها.. اردني يتحرش بعرض ابنته وهكذا كان مصيره عندما عرفت الأم ! (تفاصيل صادمة)

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 

عاقبت محكمة جنايات اربد،  اليوم الاثنين، موظف -54 سنة- بالسجن المشدد 10 سنوات لاتهامه بهتك عرض ابنته -13 سنة- بأن لامس مناطق حساسة في جسدها.
تفاصيل الجريمة بدأت ببلاغ والدة المجني عليها

ضد المتهم،  والتي أكدت أنها وعقب طلاقها منه وانتقالها للإقامة لدى أسرتها بصحبة ابنتها وابنها،  تكررت مطالبات المتهم برؤية أبنائه بحجة الاطمئنان عليهما وأنه أمام إصرارها على رفض الرؤية سيقيم ضدها دعوى أمام المحكمة للحصول على حقه في رؤية أبنائه.

وأضاف البلاغ أنها وافقت على طلبه حتى لا تعرض إبنيها لضغط نفسي يؤثر عليهما سلبا.

وبعد السماح له برؤيتهما لعدة مرات فوجئت بإبنتها تخبرها بأن والدها يتصرف معها بطريقة غريبة أثناء جلوسها معه، فتارة يطلب من شقيقها الإنصراف والذهاب لشراء أي شيء حتى يجلس معها بمفرده،  وتارة يطلب منها التوجه معه بمفردهما لأي مكان بأي حجة,

وفي إحدى المرات فوجئت به يضع يده على مناطق حساسة بجسدها بحجة أنه يريد تدليكها وعمل مساج لها وهو ما أصابها بصدمة عصبية،  وأخبرت والدتها على الفور،  فقررت مقاضاته.

 

‫0 تعليق

اترك تعليقاً