كفاية يا باشا أنا لسى بنت.. أوقح مشهد ساخن للزعيم عادل إمام وعبير صبري امسكها في هذه المنطقة الحساسة فصرخت بدون حياء او خجل ( شاهدوا الفيديو )

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

عبير صبري في مشهد ساخن مع عادل إمام.. الزعيم لم يستطع تمالك نفسه أمام جمال جسمها العريان فهجم عليها بقوة وهي تصرخ كفاية يا باشا أنا لسى بنت الفيديو عبير صبري فنانة مصرية جميلة ومبدعة في مجال التمثيل، لكنها جريئة في ذات الوقت ، وقد شاركت في العديد من المشاهد المثيرة للجدل ، أبرزها المشهد الساخن الذي جمعها مع الفنان عادل إمام في فيلم “عمارة يعقوبيان” ، حيث ظهرت فيه بوضع جريء مع الزعيم وهي تصرخ “كفاية يا باشا أنا لسى بنت”.

وصف الكثير من المتابعين مشهد عبير صبري وعادل إمام بأنه أجرىء مشهد في تاريخ السينما المصرية ، وعقد مجلس الشعب المصري جلسة طارئة بسببه وطالب عددا من البرلمانين بعدم عرض الفيلم.

فيلم عمارة يعقوبيان

عمارة يعقوبيان فيلم دراما مصري، أصدر عام 2006 ، وهو من اخراج مروان حامد، وانتاج عماد الدين أديب ، وبطولة عادل امام، ونور الشريف ، واحمد بدير ، وهند صبري ، وأحمد الصاوي ، وغيرهم من نجوم السينما المصرية.

قصة فيلم عمارة يعقوبيان

الفيلم مأخوذ عن رواية عمارة يعقوبيان للأديب علاء الأسواني و يدور الفيلم داخل عمارة يعقوبيان بوسط البلد و يتطرق الي التطورات الاقتصادية والسياسية خلال النصف قرن الماضي و يهاجم الفساد الذي أفرزته تجربة الحكم الجمهوري وأسقط الطبقة الوسطى والرأسمالية الوطنية في هذه الفترة كما يسلط الفيلم الضوء حول الإرهاب.

ويبدأ الفيلم الذي يبلغ 160 دقيقة بتعليق صوتي على خلفية لصور بالأبيض والأسود للقاهرة القديمة أو ما يعرف الآن بمنطقة وسط البلد مشيرا الى تاريخ إنشاء البناية التي اتخذها الفيلم عنوانا له حيث أسسها الخواجة يعقوبيان عام 1937 وكانت عمارة كوزموبوليتانية تضم سكانا من ديانات وأعراق مختلفة ،

لكن الفيلم الذي كتب نصه السينمائي وحيد حامد يشدد على أن الحياة آنذاك كانت جميلة ويحمل الضباط الذين قاموا بثورة 23 يوليو 1952 على النظام الملكي مسؤولية ما يعتبره فوضى وقبحا حيث كانت الشقة التي تخلو بموت صاحبها الأجنبي يخطفها ضابط من ضباط الجيش ونقل الضباط ثقافتهم إلى البناية التي تحول سطحها إلى حي للعشوائيات وتربية الطيور.

ويعد الفيلم بانوراما لمصر في بداية القرن الحادي والعشرين من خلال تتبع مصائر شخصيات تقيم بالبناية في مقدمتهم زكي باشا الدسوقي ابن الباشا والثري سابقا والمهموم بمطاردة النساء.

لكن زكي لا يفعل شيئا ايجابيا لنفسه أو لمصر رغم مشاجرات أخته معه حيث تتهمه بتلويث سمعة العائلة وهو يوجه اليها اتهامات أخلاقية مماثلة فتقيم عليه دعوى حجر مشككة في قواه العقلية ثم تلفق له تهمة وتقتاده الى مركز الشرطة.

أما طه الشاذلي ابن البواب فهو يحب بثينة الفتاة الفقيرة التي تقيم في البناية ويطمح الى الالتحاق بكلية الشرطة ويحول دون ذلك الوضع الاجتماعي لوالده فيكون ضحية جماعات متشددة في جامعة القاهرة ولا ترضى الفتاة عن تشدده.

اعتراض نواب مجلس الشعب على بعض مشاهد الفيلم

حددت لجنة الثقافة والإعلام في البرلمان المصري ، موعداً لمشاهدة الفيلم، بناءاً على الطلب الذي تقدم به عدد من اعضاء مجلس الشعب، مطالبين بحذف مشاهد الشذوذ جنسي من الفيلم باعتبارها تسيء لسمعة مصر.

هذا وقد طالب النائب مصطفى بكري بحذف مشاهد الشذوذ جنسي من الفيلم مؤكدا أنها غير مبررة في حياة الصحفي الشاذ الذي يقوم بدوره الممثل خالد الصاوي تحت ذريعة حرمانه من حنان الأب وانتمائه لعائلة مفككة، وتساءل عن مدى أهمية مثل هذه المشاهد التي تخلق ألفة بين المشاهد والرذيلة كما أنها تساهم بشكل خطير في تلويث سمعة مصر خصوصا في عمل فني بحجم “العمارة”، على حد قوله.

وأكد بكري على مطالبته مجلس الشعب المصري بإرسال بيان عاجل لوزير الثقافة بحذف مشاهد “شذوذ جنسي من فيلم عمارة يعقوبيان” باعتبارها “تسيء لمصر”.

وأضاف أن المشاهد التي تضمنها الفيلم حول الشذوذ الجنسي تروج لمثل هذه الحالة وتشجعها إلى جانب أنها في احد المشاهد تسيء للذات الإلهية حين يتحاور الشاذان حول تبرير المعصية”.

كما أشار بكرى الى مشهد في الفيلم يخاطب فيه النجم عادل إمام ، الذى يلعب دور “زكى الدسوقي” وهو مهندس ابن باشا وسكير ومعروف بعلاقاته النسائية ، النجمة يسرا ، والتى تقوم بدور “كريستين” المطربة ذات الأصول الإيطالية التى تغنى في أحد المطاعم ، قائلا لها أن الله سيغفر لهم 52% من ذنوبه بسبب الأعمال الجيدة والصالحة التى قام بها.

وطالب بكرى في البيان الذى قدمه ووقع علي12 نائبا من المستقلين والحزب الوطنى الديموقراطى الحاكم وجماعة الإخوان المسلمين بتدخل الرقابة الفنية لحذف مشاهد الشذوذ والتجديف الدينى من الفيلم الذى يبلغ طوله حوالى ثلاث ساعات.

تعلق الفنانة هند صبري على مشاهدها الجريئة في فيلم عمارة يعقوبيان

قالت الفنانة هند صبرى، خلال محاضرتها بمهرجان البحر الأحمر السينمائى، إن أول يوم تصوير لها فى فيلم “عمارة يعقوبيان” كانت متوترة فهو له كاريزما وشعرت بالمسئولية أمامه، خصوصا أنه لم يكن يعرفنى أحد وقتها فى مصر سوى 5 أفراد، وشعرت أيضا بالتوتر أمام محمود عبد العزيز فى فيلم إبراهيم الأبيض.

وأشارت هند صبرى إلى أن الثقافة هى قاسم مشترك بين كل العرب ومصر تحديدا من يحب يسمع أم كلثوم ومن يريد أن يضحك يشاهد مسرحية شاهد مشافش حاجة والواد سيد الشغال حضارتنا مبنية على ثقافة مشتركة ومصر منبع الثقافة.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً