صفقة تونالي تدفع ميلان للتفكير في بيع إسماعيل بن ناصر

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

أشار تقرير صحفي إلى وجود احتمال حقيقي لرحيل إسماعيل بن ناصر (26 عامًا) عن ناديه، ميلان الإيطالي، خلال سوق الانتقالات الصيفية القادمة؛ حيث يرتبط نجم الوسط الجزائري بإمكانية الانضمام إلى أحد أندية الدوري السعودي للمحترفين “دوري روشن”.

ووفقًا لما ورد عن مراسل شبكة “سكاي سبورت إيطاليا“، مانويلي بايوكيني، فإن تحركات ميلان الصيفية ستشمل التخلي عن بعض الأسماء. ويبرز من قائمة اللاعبين المُرشحين للرحيل اسم إسماعيل بن ناصر، إلى جانب أوليفيه جيرو ورافائيل لياو وتيو هيرنانديز، والحارس مايك ماينان.

ويختلف احتمال رحيل اللاعبين، وفقًا لوضعية كل لاعب، لكن المؤكد أن إدارة ميلان تسعى للحصول على أكبر قدر ممكن من المال، ولذلك، قد يوافق قادة النادي على بيع بعض النجوم، رغم امتداد عقودهم مع الفريق لسنوات قادمة.

مدرب ميلان ستيفانو بيولي (Getty) ون ون winwin

وأشار مراسل “سكاي” إلى أن صفقة ساندرو تونالي، التي أدرت أموالًا طائلة على خزائن النادي الصيف الماضي، تجعل النادي يفكر في بيع بعض النجوم، طالما وصلت العروض المالية المناسبة.

وكان تونالي (23 عامًا) قد غادر ميلان، الصيف الماضي، منتقلًا إلى نيوكاسل يونايتد الإنجليزي، مقابل 64 مليون يورو، استنادًا إلى بيانات موقع “ترانسفير ماركت” العالمي.

هل ينضم إسماعيل بن ناصر إلى قائمة النجوم في دوري روشن؟

يرتبط إسماعيل بن ناصر “إعلاميًّا” بإمكانية الانضمام إلى أحد أندية دوري روشن، الصيف القادم. وقد أفادت تقارير خلال الأيام الماضية، بأن الدولي الجزائري يرحب بخطوة اللعب في السعودية.

وباتت السعودية قبلة للكثير من نجوم كرة القدم العالميين خلال الأشهر الماضية، وتحديدًا منذ انتقال البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى نادي النصر، في نافذة الانتقالات الشتوية 2023.

وأعقب وصول رونالدو، انضمام نجوم عالميين آخرين، على غرار البرازيلي نيمار جونيور والفرنسي كريم بنزيما والجزائري رياض محرز والسنغالي ساديو ماني.

ومن المُتوقع أن يتواصل الاستثمار السعودي في سوق الانتقالات العالمية، الصيف القادم؛ حيث يجزم مراقبون برغبة القائمين على دوري روشن في ضم أسماء مهمة، على غرار المصري محمد صلاح والبلجيكي كيفين دي بروين.

يُذكر أن تعاقد إسماعيل بن ناصر مع ميلان يمتد حتى 30 يونيو/ حزيران 2028. وتُقدر القيمة السوقية للاعب الجزائري بـ40 مليون يورو، طبقًا لبيانات “ترانسفير ماركت“.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً