بدد المخاوف.. بوميل يؤكد جاهزية بلايلي لنهائي كأس الجزائر

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

بدد المدير الفني لمولودية الجزائر، باتريس أمير بوميل، مخاوف جماهير النادي قبل 48 ساعة من نهائي كأس الجزائر، بخصوص الحالة البدنية لنجم الفريق، يوسف بلايلي الذي عانى من إصابة في الكتف أثارت الشكوك بخصوص جاهزيته للمشاركة في المباراة النهائية، أو التأثير في أدائه في المباراة المفصلية للنادي الجزائري صاحب الشعبية الجارفة.

ويواجه نادي مولودية الجزائر نظيره شباب بلوزداد، يوم الجمعة 5 يوليو/ تموز، في النسخة الـ57 من مسابقة كأس الجزائر على ملعب 5 يوليو التاريخي، وهو يتطلع للتتويج بلقبه التاسع في هذه المسابقة، والحصول على الثنائية المحلية، بعد أن كان توج قبل أسابيع بلقب الدوري الجزائري للمحترفين.

بلايلي من تدريبات أمس

وكان نجم المولودية قد تعرض لإصابة في الكتف خلال المباراة الأخيرة من الدوري الجزائري، يوم 14 يونيو/ حزيران الماضي، أمام مولودية وهران (3ـ2)، ما أدخل الشك لدى جماهير النادي بخصوص قدرته على الظهور بكل إمكاناته في نهائي كأس الجزائر، وهو الذي يعول عليه لقيادة الفريق للقب الثاني هذا الموسم.

بوميل يطمئن جماهير المولودية بخصوص بلايلي

حرص المدرب الفرنسي لمولودية الجزائر، باتريس بوميل، على طمأنة مشجعي الفريق بخصوص جاهزية بلايلي، وقال خلال المؤتمر الصحفي التقديمي للنهائي، اليوم الأربعاء 3 يوليو: “صحيح لقد عانى بلايلي من إصابة في الكتف تعرض لها خلال مباراة الدوري الجزائري أمام مولودية وهران”.

وتابع: “حاليًّا يوسف بلايلي جاهز وفي كامل لياقته البدنية للمشاركة في نهائي كأس الجزائر”، قبل أن يبرز دور الجهاز الطبي للنادي في التعافي السريع لنجم منتخب الجزائر، وأكد: “الجهاز الطبي للفريق قام بمجهود جبّار من أجل استعادة خدمات يوسف بلايلي، بعد بقائه لفترة طويلة نسبيًّا تحت العلاج”.

ويرى الكثير من المتابعين ووسط اقتناع واسع لدى جماهير مولودية الجزائر، بأن يوسف بلايلي هو النجم الأوحد للفريق ومهندس إنجازات المولودية هذا الموسم، ولهذا كان يخشى غيابه عن الفريق في النهائي أمام شباب بلوزداد، وهو الذي كان وراء عودة المولودية -بإجماع المحللين- لمنصة التتويجات، وفي مقدمتها التتويج بلقب الدوري الجزائري.

وبصم النجم البالغ من العمر 32 عامًا على مستويات كبيرة مع نادي مولودية الجزائر خلال موسم 2023-24، وقاده للتتويج بلقب الدوري الجزائري للمرة الأولى منذ 14 عامًا، كما سجل هذا الموسم 16 هدفًا، وقدم 14 تمريرة حاسمة في 25 مباراة خاضها مع المولودية بمختلف المسابقات.

بوميل: النهائي أمام شباب بلوزداد سيكون تاريخيًّا

اعترف بوميل بأن النهائي أمام شباب بلوزداد سيكون تاريخيًّا واستثنائيًّا بكل المقاييس، على اعتبار أن المولودية والشباب سيتواجهان لأول مرة في هذه المحطة، بالإضافة إلى إجرائه في موعد تاريخي لكل الجزائريين، وهو الاحتفال بعيد الاستقلال، وأكد: “المباراة النهائية صعبة بالتأكيد، لكنا هدفنا دائمًا كان التتويج بلقبي البطولة والكأس”.

وعن استعدادات فريقه للنهائي، أوضح: “منذ مباراة حسم لقب الدوري أمام نادي اتحاد الجزائر، قمنا بسياسة التدوير، ما سمح لي بالتعرف على مستويات وجاهزية كل اللاعبين”، وأضاف: “ركزنا على عامل الاسترجاع والتعافي وأعددنا برنامجًا تحضيريًّا خاصًا لمباراة النهائي”.

صورة جماعية لنادي مولودية الجزائر

وتحدث المدرب الأسبق لمنتخب كوت ديفوار عن منافسه في النهائي: “لقد سبق لنا مواجهة فريق شباب بلوزداد في مباراتين في الدوري الجزائري للمحترفين، لكن نهائي الكأس له نكهة خاصة”، وتابع: “شباب بلوزداد من أقوى الأندية الجزائرية، وسيطر على المنافسة المحلية خلال السنوات الماضية، لقد تفوقنا عليهم في الدوري، وسنسعى لتأكيد ذلك في مسابقة الكأس”.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً