إنفعال مبروك عطية في وجه متصلة.. عيب لما تتصلى بيا وتسألينى السؤال ده أمام الناس مكالمة صادمة وغير متوقعة!

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

مكالمة طريفة بين الدكتور مبروك عطية وبين متصلة وقعت مشادة بسيطة ولحظة انفعال منه على سؤالها.

وقالت الفتاة إن أمها وأبوها توفوا ومعهم بيت، وحالوت استفساره عن الميراث وكم تبلغ حصة كل واحد. لكن الدكتور قطع كلامها فوراً بعد أن بدأت بالحديث عن البيت، وقالها لها: عيب يا بنتي تقولي الكلام ده أمام الناس.. مينفعش حد يتصل بيا أو بأي عالم ويقول له عندي بيت.. إحنا ملناش دخل باللي معاكو.. لكن البيت وهقعد افصل وشقة تحت وشقة فوق.. لا ده ما يصحش أبداً.

مضيفاً: العلماء لا ينشغلون بهذه التفاصيل والمهم أقول لك انتي لك الربع أو الثلث وعلى هذا الأساس يتم تقسيم الميراث كاملاً.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً