مؤتمر دولى بمثابة بركان اقتصادى ينطلق من الجزائر حاملا الخير للوطن العربى بقيادة السفيرة الدكتورة سامية كيحل

تاريخ الخبر : ٩ نوفمبر، ٢٠١٨ ١٢:٢٦ م       منذ إسبوع


كتب - د.حاتم العناني (مصر)

تنطلق فعاليات المؤتمر الدولى للاستثمار ورواد الأعمال وتنمية المرأة القيادية على أرض الجزائر العاصمة حيث أكبر تجمع عربى دولى وحوار الثقافات بين الشعوب فى الفترة من 15 يناير 2019 م إلى 18 يناير 2018 م - ويقام بالمركز الدولى للمؤتمرات والإقامة بالمدرسة العليا للفندقية برئاسة معالى السفيرة الدكتورة الجزائرية / سامية كيحل مستشارة ومدربة التنمية البشرية المعتمدة ورئيس مجلس إدارة منظمة صوت المرأة الجزائرية للاستثمار وهى سيدة جزائرية أمازغية عربية وطنية .
قالت د. كيحل أن المؤتمر ركز ضمن محاوره على تعزيز السياحة العربية والزراعة والتكونولوجيا المتقدمة وإهتم بتنمية المرأة القيادية – كما أن المؤتمر يحرص على استضافة الشركات الكبرى والجهات المعنية في الوطن العربي وعرض التجارب الإبداعية المبتكرة للاستفادة من الخبرات الناجحة في تعزيز تنمية المرأة وتدريب الشباب للرفع من الكفاءة من أجل المساهمة فى بناء مجتماعتنا العربية – ومن ضمن أهداف هذا المؤتمر بالنسبة لجانب المرأة زيادة وعي المرأة العربية بحقوقها وطرق تحصيلها ومدى ضرورة العمل الجاد مع الرجل من أجل الوصول إلى مجتمع قائم على الشراكة الفاعلة بين الجنسين .
من خلال المؤتمر يتم الاستفادة من المتخصصون فى عالم المال والاستثمار والاقتصاد والمدربين المشاركون فى : –
1- تحديد قيم العملية التدريببية في تخصصات ريادة الأعمال
2- تحليل مفاتيح الاستثمار في ريادة الأعمال
3- ورش عمل تفاعلية لدعم الاستثمارات
4- تحديد نقاط محورية لحركة الاستثمار والتجارة المستقبل
أما من ضمن مميزات المؤتمر :-
1- حضور خبراء استثمار دوليين من مختلف الدول العربية والجاليات العربية بالخارج
2- توقيع برتوكول عضوية منظمة صوت المرأة الجزائرية للاستثمار للنساء المشاركة بالمؤتمر
3- صالون علاقات دولية لعقد برتوكولات تعاون حول العالم
4- رحلات سياحية و ترفيهية بالجزائر
5- أجواء احترافية لمؤتمر يقام باسلوب مختلف وعالمى
6- منح جميع المشاركين درع المؤتمر وشهادة حضور .
7- منح أبرز الشخصيات دكتوراة فخرية طبقا للسيرة الذاتية.
8- تنصيب بعض الشخصيات سفير شرفى للنوايا الحسنة وسفير شرفى للسلام
9- منح الشخصيات البارزة دروع مطلية بماء الذهب لبعض رائدات ورواد المجتمع المدنى .
طالبت كيحل الجهات المسئولة دعم المؤتمر لما له من أهداف ورؤية إبداعية مبتكرة لصالح المواطن العربى ووجهت دعوة لسيدات ورجال الأعمال فى جميع أنحاء الوطن العربى وبالجاليات العربية بالخارج بحضور المؤتمر لأن محاوره تحمل فى طياتها أهداف شاملة ونبيلة لصالح المجتمعات العربية على مستوى الوطن العربى .
أما عن أهداف المنظمة الراعية الرسمية للمؤتمر – (منظمة صوت المرأة الجزائرية للاستثمار) – فهى تتمثل فى :-
1- زيادة وعي المرأة العربية بحقوقها وطرق تحصيلها
2- مدى ضرورة العمل الجاد مع الرجل من أجل الوصول إلى مجتمع قائم على الشراكة الفاعلة بين الجنسين.
3- تحسين وضع المرأة العربية بالانضمام إلى جسم يشكل نواة لعمل نسائي أكثر فاعلية.
4- إبراز دور المرأة الفعال والتأكيد أن النساء يستطعن تمثيل أنفسهن، والمشاركة ضمن كيان جامع للنساء.
5- مواجهة أهم التحديات والمشاكل التي تعاني منها المرأة العربية
6- مناقشة وسائل تجاوز العقبات التي تقف في وجه تمكين النساء
7- تحقيق أفضل مشاركة للنساء في المجتمع، ومنحهن دورًا سياسيًا
8- تفعيل ملتقيات علاقات دولية لعقد برتوكولات تعاون حول العالم
9- توفير أجواء احترافية لعقد مؤتمرات تقام بأسلوب مبتكر وعالمى
10- ترسيخ مفهوم السلام الإجتماعى والتعايش السلمى بين الشعوب
11- تحقيق التكامل الإقتصادى والمعلوماتى وتبادل الخبرات بين المشاركات .
وأخيرا تقول معالى السفيرة الدكتورة / سامية كيحل للمدعوين : حضوركم شرف لنا وتكريمكم تكريم لنا وقبولكم دعوتنا تاج على رؤوسنا والله ولى التوفيق